تعليم السيو للمبتدئين

إذا كنت تمتلك مدونة أو موقع ويب وكنت مبتدئًا ، فأنت هنا بحاجة إلى تعلم أساسيات تحسين محركات البحث أو تعليم السيو للمبتدئين حتى تتمكن من رفع موقعك أو مدونتك في نتائج البحث والظهور في الصفحات الأولى.

حيث أن سيو هو اختصار لتحسين محرك البحث.

تحسين محرك البحث (SEO) هو كل ما تفعله لزيادة حركة المرور إلى موقع الويب الخاص بك والتي تأتي إلى موقعك من خلال نتائج البحث العضوية على منصات محركات البحث مثل Google و Bing.

كورس تعليم السيو للمبتدئين

SEO هو اختصار لـ “Search engine optimization” ، أي إعداد المواقع لمحرك بحث Google ومحركات البحث الأخرى.

الغرض من إنشاء الموقع لمحرك البحث هو ظهور الموقع في نتائج البحث الأولى. هذا يزيد من زيارات الموقع وبالتالي الأرباح الشهرية.

للعلم:  73٪ من زيارات موقعك تأتي من محرك البحث ، ولأن زيارات محرك بحث جوجل هي الأفضل في تحديد سعر النقرات.

كما يجب الانتباه إلى تحسين موقعك في محرك البحث بشكل كبير ، حيث إن الاعتماد على زيارات مواقع التواصل الاجتماعي لا يكفي.

أساس مُحسّنات محرّكات البحث هو اختيار الكلمات الرئيسية “الكلمات الرئيسية” .

لذا فإن اختيار الكلمة الرئيسية يكون مع المنافسة المناسبة ، ومعدل البحث هو 1000 وما فوق وبسعر نقرة مناسب.

وهي كلها عوامل لإنشاء مقال جيد وناجح يكون أساسه صحيحًا ، ثم يأتي دور تحسين محركات البحث، من هنا تأتي أهمية تعليم السيو .

تحليل الكلمات المفتاحية

من أساسيات تعليم السيو أن تفهم وتُحلل الكلمات الرئيسية المفتاحية التي يتم البحث عليها في محركات البحث المختلفة وخاصة جوجل .

يبحث الأشخاص عن علامتك التجارية أو عملك بطرق مختلفة ، وكذلك عن المدونات التي تقدم محتوى إعلامي. طريقة البحث نفسها مختلفة.

الشيء المهم هنا هو العثور على الكلمات الأكثر استخدامًا في البحث .

ويمكنك استخدام Google Trend أو عمليات البحث ذات الصلة للتعرف على طرق البحث.

ثم تقييم الكلمة التي اخترتها ، على كلمة البحث “Google Keyword Planner” .

  شركة شورت كت، إحدى أكبر شركات الدعاية والإعلان فى المملكة العربية السعودية، تملك خبرة كبيرة في تصميم وإدارة المواقع الإلكترونية، وتحسين المواقع للتوافق مع محركات البحث (السيو) …

بادر بالاتصال بها الآن عبر الهاتف: 0540907692

إنشاء المحتوى

ملحوظة: هنا نتحدث عن كلمة مفتاحية محددة وليست عامة وهي “استضافة عربية” ولكن إذا كان البحث عام مثل “استضافة المواقع” فمن الصعب أن تحتل المركز الأول في محرك البحث بسبب صعوبة المنافسة.

من ضمن أساسيات تعليم السيو، أنه بعد تحديد الكلمة الرئيسية ، تأتي مرحلة إنشاء المحتوى المناسب.
وفكرة تخمين المحتوى الذي يبحث عنه الزائر يمكنك اقتباسه من اقتراحات بحث Google.
على سبيل المثال ، عندما تبدأ في كتابة مقال حول “الربح من Google” ، يمكنك إلقاء نظرة على اقتراحات بحث Google.
حيث تمنحك Google اقتراحات للمحتوى الذي يبحث عنه الجمهور ، وكل ما يتعلق بالكلمة الرئيسية التي تريد كتابة مقال عنها.
تعد اقتراحات Google طريقة رائعة لمعرفة ما يريده الباحثون عن السياق. هذه الخطوة من أسهل الخطوات لشرح تحسين محركات البحث للمبتدئين.

نصائح للمبتدئين

هناك العديد من النصائح فى تعليم السيو منها:
يجب أن تتوج كتابة مقال ممتاز بعنوان مميز يجذب الباحث في محرك البحث للنقر والدخول لقراءة المقال.
كما يجب أن يكون العنوان جذابًا ومقنعًا للباحث مما يجعله ينقر على الرابط للدخول وقراءة المقال.
لسوء الحظ ، لا توجد قواعد ثابتة لكتابة عنوان المقالة بنجاح.
إذا كانت إحدى أهم قواعد كتابة عنوان المقال هي احتوائه على الكلمة الأساسية ، لكن صياغة العنوان تتطلب الاحتراف والابتكار ومعرفة ما يجذب القارئ ، فهذا يعتمد على مدى فهمك لجمهورك المستهدف.
وابتعد عن العناوين الطويلة جدًا .
قم بتسمية جميع الصور داخل المقالة.
يساعد Google في أرشفة الصورة والتعرف عليها.
من الأفضل بكثير إعطاء الصورة اسمًا بدلاً من اسم عشوائي.

شرح seo للمبتدئين

لا يكفي اختيار الكلمة الرئيسية وصياغة العنوان والرابط لنشر مقالتك.
انتبه إلى صياغة المقالة وترتيبها بطريقة مريحة للعين وسهلة الفهم.
حيث يتسبب المحتوى الذي لم يتم ترتيبه ولم تتم صياغته بشكل صحيح في مغادرة القارئ للصفحة بسرعة وهذا يؤثر على معدل الارتداد ويزيده.
ابذل قصارى جهدك لتنسيق مقالتك وترتيبها ، واستخدم h1 و h2 و h3 داخل المقالة ، فهي تجعل مقالتك مصنفة بالعناوين الفرعية والرئيسية.
وتأكد من تضمين الكلمة الرئيسية فيه ، ولكن بطريقة ذكية واستراتيجية وليس مجرد حشو الكلمات.
حاول أيضًا استخدام علامات الترقيم والقوائم والفواصل وعلامات تنسيق المقالات الأخرى.
صياغة مقال بشكل صحيح هو برنامج تعليمي لتحسين محركات البحث للمبتدئين.
لا شك أن الحصول على رابط خلفي يعد خطوة مهمة جدًا وكذلك الروابط الداخلية.
يعد الاعتماد على موقع آخر مرتبط بنفس المحتوى في سياق المقالة مفيدًا جدًا ويزيد من ثقة Google.
يؤدي إنشاء روابط خلفية لمواقع كبيرة وموثوقة إلى زيادة قوة مقالتك ، وكلما زادت جودة الروابط الخلفية لديك ، زادت فرصك في ترتيب صفحتك.
الشيء نفسه الذي لا يقل أهمية عن الروابط الخلفية هو الروابط الداخلية ، ومن المهم ربط المقالات على موقعك بنفس الفكرة ومحتوى المحتوى.
يساعد الزائر على التنقل بين صفحات موقعك ، مما يساعد على تقليل معدل الارتداد.
سواء كان الحصول على روابط خلفية خارجية أو بناء روابط داخلية ، فهي من أهم الأسس والخطوات لشرح و تعليم السيو للمبتدئين .

المزيد :